حقائق لا تعرفونها عن البوتوكس     

علاجات البوتوكس هي العلاجات التجميلية الأكثر شيوعا في العالم. أصبحت علاجات البوتوكس في إسرائيل والعالم على حد سواء كلمة مرادفة للطب التجميلي كله. 
في بعض الدول العربيّة، تقترح البنوك على النساء قروضا مالية خاصة للعلاجات التجميلية، رغم معارضة الفقهاء الحازمة، الذين يرفضون منح شرعية لهذه العلاجات التجميلية.
تعمل علاجات البوتوكس كما هو معروف على الإرخاء المؤقت لعضلات الوجه، ولم يُعثر على بديل طبي ناجع أكثر منها. رغم ذلك، هناك عدد من الحقائق حول علاجات البوتوكس التي يُستحسن معرفتها قبل بدئها، لا سيما النساء اللواتي أصبحن مدمنات عليها قبل أن يلحقن ضررا في مظهرهن الطبيعي.
كل ما تريدون معرفته عن علاجات البوتوكس:
1. تعتبر علاجات البوتوكس العملية التجميلية الأكثر شيوعا في العالم. حتى عام 2015، أجري وفق التقديرات نحو 4 ملايين علاج بوتوكس في العالم.
2. البوتوكس هو الاسم التجاري لسم بوتيولينيوم، وهو مادة تحتوي على بروتينات تُستخلص في المختبر من بكتيريا كولسترديوم بوتلينيوم (Clostridium botulinum). تُستخدم هذه المادة في الطب منذ أكثر من أربعين عاما. يستخلص العلماء بروتين نقي من الجرثومة. ويحقن البروتين بين العضلة والعصب ويؤدي إلى إرخاء العضل.
3. في البداية، استُخدمت المادة لعلاج مشاكل حول العينين ولاحقا استُخدمت لعلاج تجاعيد غير مرغوب فيها في أعضاء الجسم المختلفة، مثل الجفنين والعنق. في المقابل، استُخدم البوتوكس لعلاج مشاكل التعرّق المفرط والصداع النصفي. في نهاية التسعينيات بعد إجراء أبحاث كثيرة على مادة البوتوكس، اتضح أنها قادرة على التخلص من تجاعيد الوجه وإخفائها.
4. لا يُوصى بإجراء علاجات البوتوكس في أحيان كثيرة. من المهم الحفاظ على فترات زمنية مدتها أربعة أشهر على الأقل بين علاج وآخر. تزيد علاجات البوتوكس القريبة من بعضها، إنتاج الأجسام المضادة في الجسم ضد المادة السامة الموجودة في حقن البوتوكس، حتى يبدي الجسم مقاومة تامة أبدية.
5. يجدر بكم أن تعرفوا أن كل تأثيرات علاجات البوتوكس قابلة للعكس. هذا صحيح أيضا بالنسبة للنتائج الجيدة وكذلك غير الجيدة.
6. بعد اجتياز علاج بالبوتوكس، من المهم عدم تدليك الوجه لمدة 12 ساعة بهدف عدم إلحاق ضرر في مكان المادة المحدد ولتجنب الأعراض الجانبية غير المرغوب فيها التي قد تحدث نتيجة تسرب المادة إلى أماكن أخرى.
7. علاجات البوتوكس التي تُنجز من خلال الحفاظ على أوقات زمنية ملائمة ومنتظمة تحقق نتائج أفضل وتدوم لفترات زمنية مدتها حتى تسعة أشهر أحيانا.
8. واحد بالمئة (!) 1% من الأشخاص يبدي جسمهم مقاومة لعلاجات البوتوكس لأنه طوّر أجساما مضادة طبيعية منذ الولادة مقاومة لتأثيرات السم الذي في البوتوكس. ليست هناك طريقة لمعرفة ذلك مسبقا، ويجب اجتياز العلاجات ببساطة والتأمل في نجاحها.
9. يشهد الأطباء الخبراء بمجال التجميل الذين يعالجون زبائن كثيرين ومعظمهم من النساء أن العلاجات تؤدي إلى الإدمان. الإدمان ليس جسديّا بل نفسي. الزبائن الذين يشهدون تحسُّنا ملحوظا في تعبير الوجه، يبالغون في اجتياز العلاجات ويبدأون تدريجيا بالتسبب بتشويهات في الوجه، تقلل نجاعة المادة على مر السنين، وحتى أنها تؤدي إلى قبح الوجه.

شاهد أيضاً

العناق- جسر بين صحة البدن وهناء الروح

العناق- جسر بين صحة البدن وهناء الروح العناق ليس ظاهرة عاطفية فحسب، وليس ظاهرة غربية …