مدير عام وزارة الاقتصاد في ندوة الجامعة الاسلامية‎

مدير عام وزارة الاقتصاد في ندوة الجامعة الاسلامية

اقامت “الجامعة الاسلامية في لبنان” في مقرها في خلده ندوة حول “دور وزارة الاقتصاد والتجارة في اطلاق الاقتصاد الاخضر في لبنان”، حاضرت فيها مدير عام وزارة الاقتصاد والتجارة عليا عباس ، وحضرها رئيسة الجامعة ا.د. دينا المولى ومساعد رئيس مجلس امناء الجامعة مدير عام المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى نزيه جمول وامين عام الجامعة د. حسين بدر الدين ، مدير فرع الجامعة في صور د. انور ترحيني، وعمداء واساتذة الجامعة وطلابها ومهتمون .

وبعد النشيد الوطني اللبناني وتقديم لفيولا مخزوم رحبت رئيسة الجامعة الاسلامية د. المولى بالحضور شاكرة للاستاذة عباس مشاركتها وحرصها على توثيق التعاون مع الجامعات ولاسيما الجامعة الاسلامية بمختلف كلياتها، مشيرة الى ان الجامعة الاسلامية تحاول توفير سوق العمل لطلابها وتهيئة الطالب لتحقيق احلامه  ضمن المؤسسات الخاصة والعامة .

واكدت د. المولى انه لا بد من التواصل مع المؤسسات العامة والمؤسسات الاكاديمية في الداخل والخارج، وفي هذا الاطار سيتم توقيع خمس اتفاقيات مع جامعات اجنبية ليكون هناك تبادل طلاب واساتذة ومناقشة اطروحات في الخارج ضمن الدخول الى مختبرات بحثية مع جامعات اجنبية ، وهذه قد تكون لاول مرة في الجامعة الاسلامية ، ومن اهم الاتفاقيات التي ستوقع في لبنان مع جامعات خاصة، بالاضافة الى المؤسسات التي فتحت لنا الابواب على مصراعيها ومنها وزارة الاقتصاد والتجارة،واشارت المولى الى اقامة مشاريع اكاديمية وبحثية مشتركة ستتم مع الوزارة وكذلك مؤتمرات مشتركة .

ثم تحدثت مدير عام الاقتصاد والتجارة عليا عباس حول دور المديرية العامة للاقتصاد والتجارة في تحسين الاقتصاد لاسيما في تعزيز مفهوم “الاقتصاد الاخضر”

واستهلت حديثها بتقديم لمحة عن هيكلية وزارة الاقتصاد والتجارة من مديريات ومصالح ودوائر ومكاتب واختصاص كل منها والصلاحيات المناطة بها ،مركزة على دور مديرية حماية المستهلك ومهامها، وكذلك على مصلحة الملكية الفكرية ، كما تناولت مواضيع مثل حماية الانتاج الوطني والمكتب الفني لسياسة الاسعار. بعد ذلك انتقلت الى شرح مفهوم “الاقتصاد الاخضر” مشيرة الى الاطراف المعنية بخارطة الطريق للوصول اليه من القطاع الخاص(الجامعات،غرف التجارة، البنوك،الجمعيات المعنية)والقطاع العام( وزارات: البيئة والزراعة والصناعة والاقتصاد والتجارة والطاقة والتربية والسياحة ومصرف لبنان والمؤسسات العامة) ولفتت الى ان الهدف الرئيسي من “الاقتصاد الاخضر” هو رفع مستوى التنافسية الدولية للمنتجات والخدمات المستدامة التي تقدمها الشركات اللبنانية.

واوضحت عباس ان الاهداف الاستراتيجية للمشروع تتلخص بتنفيذ المشاريع الاستثمارية العامة في مجال البنية التحتية الاقتصادية والمساعدة الفنية والبرامج التعليمية والتدريبية المحددة والنفاذ الى الموارد المستدامة مثل توليد الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة من دون الحاق الضرر بالبيئة والموارد الطبيعية.وترتبط التجارة الخضراء بعناصر عدة، بما يعود بالفائدة على القطاع العام والخاص دون الحاق الضرر بالبيئة واستنفاذ المصادر الطبيعية مع مراعاة المواصفات الدولية المطلوبة بتوفير سلع صديقة للبيئة وتوفير فرص عمل جديدة .ونحن نحرص على تعزيز الثقة بين القطاع العام والخاص واقامة شراكة بين القطاعين، و نطلب من كل مؤسسة عامة ان تقوم بمبادرة في مجال الاقتصاد الاخضر، ونتعاون مع فريق عمل الامم المتحدة للتنمية والتطوير حول كيفية تحفيز الاقتصاد الاخضر.

واشارت الى اهمية تدريب الطلاب في المؤسسات العامة والخاصة والتعاون من خلال العمل الميداني لاكتساب الخبرة المطلوبة للنجاح في سوق العمل، ووزارة الاقتصاد تحرص على تدريب الطلاب في الاسواق ليكونوا مهيئين للحصول على وظائف لهم.

وفي الختام ردّت عباس على اسئلة الحضور واستفساراتهم  ثم انتقل الجميع الى معرض مشاريع الطلاب من ضمن مقرر “اخلاقيات الاعمال”.

شاهد أيضاً

بالصور.. قطع طريق خلدة احتجاجاً على مكب الكوستابرافا*

*بالصور.. قطع طريق خلدة احتجاجاً على مكب الكوستابرافا* قام عدد من الشبان بقطع طريق خلدة …